قائمة المدونات الإلكترونية

الخميس، 11 نوفمبر، 2010

Nile River Delta at Night .. !!

Pollution : by Gresilda McDermott

 
The humans rule today, but in time
but they shall dissolve this human
life form and become dust upon
the ground, back to the earth
they shall try to grow and bring back their life,
only to become the victim
Because the humans throw their trash upon my back,
Defecate upon my body without any
considerations to my existence,
You have forgotten all that I share with
you?
The life giving foods, the air you breathe,
The water you drink, all the colors for your pleasure
and still you spit into my face
You think you are so supreme with your great technology,
abilities to travel to other planets while your own planet is being
destroyed by your narcissistic and self absorbed draining of
all my resources that I freely gave to you

Karma will prevail and soon I shall stop my giving of
life, your species shall dissipate and again we will
start over once more and replenish the earth - shall
we allow humans to again grow and try to teach
them once more?

Perhaps some day we will learn before we are given
no more chances.
 
 

اسم مش على مسمى ... !!!

منطقه وادي القمر ... 
               منطقه وادي القمر بالاسكندرية فعلا اسم مش على مسمى فهي كما وصفت من قبل ( ممر العذاب ) .... منطقه وادي القمر لا نعرف هل هي منطقه سكنيه تصلح للكائنات الحية ام هي منطقه صناعيه ... !!
       وادي القمر هي من اكتر المناطق تلوثا ف الاسكندريه و ربما بــ - مصر كلها في منطقه واحده فيه مصنعين اسمنت و شركه بترول و مصنع الحديد و الصلب .. اعتقد مفيش مصدر تلوث اكتر من كده .. !!
  مش قادره اتخيل ازاي ناس عايشه هناك ... بيتنفسوا ازاي ... بياكلوا اكلهم ازاي .. طيب الميه  اللي بيشربوها ... طب اللي شغالين ف المصانع ديه ... والناس اللي حوالين المنطقه ديه كلها ... ده احنا بس مجرد ما بنعدى ادامها ف مواصلات تطلع المناديل و نسمع اللي بيكح واللي بيعطس ..... مش عارفه اقول ايه ... !!!!!!!!!!!!!!!! ديه المباني من بره سوداااااا الشجر الاخضر ( المفروض يعني ) لونه اسود .. امال صدور الناس ديه عامل ازاي .. طيب فيه اهتمام من المسئولين .. اكيد لا زي ما هما بيقولوا على يايجيبوا بيوت للناس ديه بعيد عن هنا او ينقلوا المصانع ديه في مناطق فاضيه مفيهاش سكان ...ولكن لا حيــــــاه لمن تنادي ....
    ومن حديث مجله الاسكندرية الي وكيلة وزاره شئون البيئة أ.د منى جمال الدين قالت : 
تم التفتيش على شركة سيسكوترانس للتصدير ومقاولات النقل البحرى  بتاريخ 9/5/2010 قد تم إجراء تفتيش على الشركه وقد جاءت نتائج التفتيش على النحو التالى :
- تبين وجود تشوينات من الكلنكر فى ساحة رقم (1) وهى الساحة المواجهة للمنطقة السكنية وذلك بارتفاع يتراوح بين 4 إلى 6 متر حيث قيام اللوادر بتحميل الكلنكر على السيارات.
- وبالسؤال عن سبب عدم وجود رشاشات فى الوقت الحالى بساحة التشوين فقد تبين قيام الشركة بتركيب القواعد الخرسانية الخاصة بمشروع الرشاشات الجديدة بعدها سوف يتم تركيب الرشاشات لكى يصل اجمالى عدد الرشاشات إلى عدد 125 رشاش على أن يتم الإنتهاء من تركيب هذه الرشاشات بعد شهر من تاريخه.
- تم قياس تركيز الجسيمات الصدرية القابلة للإستنشاق ) (PM10) وذلك فى ساحة تشوين الكلنكر أثناء قيام اللوادر بتحميل الكلنكر على السيارات. وقد جاءت النتائج أعلى من الحدود المسموح بها فى القانون رقم (4) لسنة 1994 والمعدل بالقانون رقم (9) لسنة 2009.
- تم تحرير محضر بالمخالفات البيئية وذلك على النحو التالى:
- مخالفة أحكام المادة 43 من القانون والمادة 45 من اللائحة التنفيذية لعدم قيام المنشأة بالتحكم فى تسرب وانبعاث ملوثات الهواء داخل بيئة العمل.
- بدأت الشركة بالفعل فى تركيب جزء من الرشاشات وجارى استكمال عملية التركيب.

  ديه احصائيات شركه واحده من الشركات الكتيره اللي موجوده ف المنطقة ... تعالوا نتخيل كل لما نجمع احصائيات الشركات ديه كلها .... !!!! ولا تعليق ..........
 وفي ظل الحديث عن التغيرات المناخيه و اثارها و الخطوره اللي تهدد العالم .... اعتقد ان منطقة وادي القمر من اكثر المناطقي بــ- - مصر التي تشارك في احداث تلوث بيئي بقدر كبيـــــــــــر ... !!!!!!!!!
الدخان المتصاعد من احد الشركات بوادي القمر

حريق شركه البترول بوادي القمر و فزع اهالي المنطقه والعاملين بها ..

اسكندرية .... السر المفقود ..!!!

في البداية دعوني اعرض نبذة من الحقائق التاريخيه عن اسكندرية التي لم نراها .. !!
 راقودة..... القرية الساحرة التي كانت تحلم بالفارس القادم من وراء البحر ليحولها لعاصمة الخيال والأسطورة .وكان الفارس الأسكندر المقدوني وكان الحلم هو الأسكندرية التي تأسست سنة 333 ق م ... امر الأسكندر مهندسه الأكبر دينوقراطس ببناء مدينة الحلم والأسطورة وجسر الشرق والغرب ملتقى حضارة اوروبا بالشرق. وربط دينوقراطس قرية راقودة بجزيرة فاروس عبر الجسر التاريخي هيبتا ستاديون والذي اندثر بفعل التغيرات المناخية والجغرافية..كما قسم المدينة الى 5 احياء شهيرة ( الفا وبيتا وجاما ودلتا وابسلنت ) وهي ربما تكون اختصار الى خمس كلمات يونانية قديمة تعني ( شيدت بواسطة الأسكندر ابن الأله) ..غير ان الأسكندر لم يعش ليرى مدينة حلمه حيث مات في بابل ولكنه تم تحنيطه ليعود الى حلمه الى الأسكندرية ولتصير مقبرته التي صنعت من الرخام والزجاج الملون تحفة المدينة وأسطورتها التي جذبت الكثير من العظماء لزيارتها مثل جوليوس قيصر و مارك انتوني و اكتافيوس اغسطس حتى يوحنا الذهبي الفم في القرن الرابع الميلادي الذي زار المقبرة ووصف جمالها وروعتها ولكنها من بعد هذه الزيارة التاريخية ليوحنا فم الذهب اختفت المقبرة من التاريخ ومن الأسكندرية في واحد من اكثر الأسرار غموضا في تاريخ الأسكندرية والعالم وظلت مقبرة الأسكندر ومقابر البطالمة لغز محير يستعصى عن الحل الى عام 1910 حينما وجدوا اثناء عمليات تطوير للميناء بقايا رصيف بحري لميناء قديم ثم بدأ البحر يبوح بأسراره المخبؤة واحدا تلو الأخر ففي سنة 1930شاهد احد الطياريين في سلاح الجو الأنجليزي ما يشبه التمثال اثناء طيرانه فوق البحر المتوسط بالقرب من سواحل الأسكندرية وبالبحث والتنقيب وجد انه تمثال ضخم للربة ايزيس ثم تكلم البحر اكثر لأبن الأسكندرية كامل ابو السعادات الغواص الشهير الذي بدأ منذ ستينات القرن الماضي في اكتشاف السر الغامض بالقرب من قلعة قايتباي نفس مكان عجيبة الأسكندرية والعالم القديم فنار ( فاروس ) العظيم ..اكتشف كامل ابو السعادات احياء كاملة وتماثيل مخبؤة تحت مياه البحر المتوسط ثم توالت الأكتشافات الكبرى في ثمانينات القرن الماضي وتوفي كامل ابو السعادات في حادث غوص غامض دافعا حياته ليكشف لنا اسرار بحر الأسكندرية وليكشف لنا سر الأحياء المفقودة من الأسكندرية ..حيث اختفى الحي الملكي بأكمله واختفت معه اسرار عظمة الأسكندر وقوة مارك انتوني وروعة كليوباترا. اختفت اجزاء كاملة من المدينة والحي الملكي بفعل موجات المد العالي التي تشبه تسونامي التي نتجت عن التغيرات المناخية غير ان البحر لم يبح لنا الى الأن بسر الأسكندرية الأكبر ( مقبرة الأسكندر ).....
 وهناك من الحقائق المزيد مما يثبت غرق الاسكندرية من قبل نتيجه للتغيرات المناخيه و ارتفاع منسوب البحر بها ..... وها هي تعود بينا الايام و في ظل التغيرات المناخيه الناتجه عن سوء التعامل مع البيئه ومع ارتفاع درجات الحراره و ذوبان جليد القطبين ..... و لمره اخرى لاندرى هل هي المره الرابعه او الثالثه تتعرض الاسكندرية لخطر الغرق ..... لم يسمح لي خيالي ان اتخيل انه سيأتي اليوم نستيقظ من نومنا على كارثة عظيمه مثل هذه ... !!!
ومع هذا كله اصرار متخدي المسئولين على الاستمرار في بناء المشروعات بأكثر الاماكن المهدده بالخطر ... كما حدث هنا فالاسكندرية ردم جزء من البحيره وبناء فوقها مشروعات الحديقه الدوليه .... و كما رأينا في زيارتنا لمدينة رشيد وبناء المشروعات لشباب الخريجين في اكثر الاماكن المهدده بالخطر ف العالم .. !! متى سنعي بخطوره الموقف ... متى سنتخذ الاجراءات  المناسبه لتقليل الخطر على قدر المستطاع .... !!


              هل ستغرق الاسكندرية ..... هل هناك اسكندرية اخرى قادمه من بعدنا ...... ام هل هي نهاية العالم بأكلمه .... !!
بعض من الاثار الغارقه التي وجدوها تحت سطح الاسكندرية الحاليه

مشروعات رشيد و ارضها التي لا تصلح للزراعه نظرا لارتفاع نسبه ملوحتها لوصول مياه البحر اليها 

صوره اكثر وضوحا للملح الموجود ف الاراضي

في الطريق الصحراوي بين اسكندرية و رشيد و يظهر بقع غامقه وهذه نتيجة وصول مياه البحر اليها